BEES - Hamzaoui 45100
  النحل مؤشر بيئي
 


النحل مؤشر بيئي

إن تواجد النحل وكثرة انتشاره بين زهور النباتات ليرتشف الرحيق دليل حتمي على وجود توازن بيئي واضح حيث يتم تلقيح الأزهار والحصول على بذور جيدة وثمار عالية الانتاج والجودة لهذه الأسباب يجب التعاون بين النحالين والمزاعين للمحافظة على النحل من المبيدات التي يرشها الفلاح بشكل اعتباطي ودون تنسيق مما يؤدي الى خلل بالتوازن البيئي


لتنوع الحيوي الزراعي

إن النحل يساهم بنسبة 75%من عمليات التلقيح الخلطي للنباتات محققاً زيادة بنسبة العقد 20-50%حسب نوع النبات والنحلة تتكاثر وتزدهر في الظروف المناخية الجيدة والخالية من التلوث البيئي وتتراجع عكس ذلك فالعلاقة تبادلية بين النحل والبيئة والنبات


شروط اختيار مكان المنحل

شروط مكان المنحل عديدة ولها تأثير كبير في نجاح المشروع أو فشله ومن هذه الشروط

1) منطقة زراعية متعددة الزراعات الرحيقية

2)بعيداً عن البيوت والأطفال والأنوار الليلية وحظائر الأبقار والأغنام والدواجن واروائح الكريهة

3)قريباً من مصادر مياه نظيفة

4)بعيداً عن هبوب الرياح

5)تواجد غرفة خاصة كمستودع لأدوات النحل مزودة بنوافذ



مما تتألف أفراد الطائفة

الملكة-الشغالة-الذكر

الملكة:وهي أم الطائفة تتمتع بحجم كبير تعيش من 2-5 سنوات العمر المجدي لها سنتان يرقتها تتغذى على الغذاء الملكي الذي تفرزه الشغالات الحديثة العمر (3-12)يوم طول دورة حياتها من (15-16)يوماً تملك الملكة آلة لسع لاتلسع إلا ملكة مثلها وتفرز مادة تعمل على تثبيط مبايض الشغالات لمنعها من الاباضة

الشغالة:وهي أنثى جهازها التناسلي غير متكامل وتتمتع بأجزاء فم طويلة لجمع الرحيق وأرجل خلفية لجمع حبوب اللقاح عدده حسب قوة الطائفة من (15000-50000)شغالة يرقتها تتغذى على الغذاء الملكي لمدة ثلاث أيام وبعدها على خبز النحل الذي هو عبارة عن العسل مخلوط بحبوب اللقاح دورة حياتها (21)يوماًوتعيش من (1.5-5)أشهر وتملك آلة لسع تدافع عن طائفتها بحياتها بعد اللسع نظراً للآلة المسننة التي تملكها أما على جسم الشغالة يوجد مجموعة من الغدد المفرزة تساعدها هذه الغدد فرز المادة السمية بعد اللسع وفرز الغذاء اللازم للحضنة وفرز أنزيم يحول السكريات الثنائية الى سكريات أحادية وفرز رائحة خاصة بكل الطائفة للتمييز أفراد طائفتها وعدم دخول نحل غريب الى الطائفة ومن أهم واجباتها :

داخل الخلية:افراز الشمع وبناء القرص الشمعي (الشغالات حديثة العمر)وتغذية اليرقات بالغذاء الملكي من غددها البلعومية حراسة الخلية أيضاً انضاج الرحيق تدفئة الطائفة ......

خارج الخلية: استكشاف مصادر الرحيق وحبوب اللقاح والبربوليس والماء و....

الذكر:ليس له آلة لسع أجزاء فمه قصيرة ليس له سوى وظيفة واحدة هي تلقيح الملكة لذا يجب أن يكون قوياً خصباً لانتاج ملكات ملقحة خصبة



دورة حياة أفراد الطائفة

البيضة-اليرقة -العذراء- الحشرة الكاملة حسب الجدول التالي

الملكة الشغالة الذكر
حضانة البيض باليوم 3 3 3
تغذية اليرقة باليوم 5 5 6
تغطية اليرقة في يوم الثامن الثامن التاسع
غزل الشرنقة وفترة التعذر باليوم 8 12 15
فترة التطور من بيضة الى حشرة كاملة باليوم 16 21 24

مماتتألف الخلية الخشبية الحديثة

الخلية الخشبية عبارة عن صندوق تربية يتسع الى عشرة اطارات وتتغطى بغطاء داخلي أو الاستغناء عنه بغذاية وغطاء خارجي

ملاحظة نحتاج الى عاسلة في موسم الفيض أو امتلاء العسل في صندوق التربية

ألبسة النحال وأدواته

آفارول: لونه أبيض لايحوي أوبار ولا أشعار ويقي من لسع النحل

قناع : مع سلك شبكي ذو ثقوب دقيقة تتيح للنحال أن يكشف على الخلايا بحرية يكون مربوط مع الأفارول بواسطة سحاب

القفازات: يصنع من الجلد حول الكف ومن القماش حول الساعد حتى المرفق

المدخن: يشعل المدخن قبل البدء بعملية الكشف بواسطة خيشة نظيفة فائدة الدخان إيحاء للنحل بأن يبدأ بملىْ بطنه بالعسل لتهيئة نفسه للهروب من الخلية بسبب احساسه بأن الخلية ستحترق وبالتالي يصبح بطىْ الحركة

العتلة:قطعة مستطيلة من المعدن تستخدم لازاحة الاطارات وكشط الشمع الزائد وتنظيف الخلايا

فرشاة النحل: تستعمل لتجنب هرس النحل أثناء قطف الاطارات

فراز العسل: جهراز يعمل بقوة الضغط الركزي

المنضج: وعاء اسطواني يحفظ فيه العسل لفترة ثم يعبأ في أواني زجاجية عن طريق الصنبور

الأساسات الشمعية : تجهز بمكابس خاصة ويقوم النحل بمطها وتوضع عادة في الربيع بداية تفتح المرعى

بكرات سلك- دواسة - غيرها من الأدوات ......

الكشف على الخلايا ومواعيده

يمكن الكشف على المناحل ربيعياً كل أسبوع مرة على الأقل وصيفاً كل عشرة أيام قبل شروق الشمس

من أهم الاسباب التي تدعو الى الكشف مشاهدة الملكة والاطمئان على سلامتها وإن وجود البيض أكبر دليل على تواجدها مع الانتباه الى أنه ليس من أمهات كاذبة مشاهدة الحضنة بشكل نظامي تنظيف الاطارات مقاومة دودة الشمع التأكد من عدم وجود أمراض ومن وجود غذاء وغيرها من الخيارات التي تدعو الى الكشف ويمكن أن ننفذ بيان عملي على الواقع لمن يرغب لمعرفة طريقة الكشف والغاية منها

ماهو التطريد

إن غريزة التكاثر الطبيعي للنحل وهي الطريقة الوحيدة للتكاثر قديماً وطريقة إدخال هذا الطرد الى خلية حديثة والاستفادة منه وطريقة مسك الطرد تحتاج الى الدقة والمتابعة في موسم التطريد (آذار -نيسان -أيار ) أما الطريقة المثلى هي طريقة التقسيم

لماذا ترحيل طوائف النحل

ترحيل طوائف النحل مرتبط بمكان تواجد المراعي الرحيقية ولابد للقيام بهذه العملية أن نتقيد بشروط تنقل الطوائف وهي أن نعرف أن النحل يمكن أن يتجول حول مكانه بمسافة قطرية 3 كيلو متر وها يدل لكي تنقل طوائف نحلك أن تبعد نحلك مسافة قطرية أكثر من ذلك حتى لايعود النحل الى مكانه القديم ومن أهم الشروط أيضاً القيام بجولة تفقدية على المرعى لتهيئة المكان المناسب أيضاً إكمال عدد الاطارات في الخلية خوفاً من ازاحتها والترحيل ليلاً وهدوء ودقة بالتنفيذ خوفاً من وقوع خلية أرضاً

أمراض النحل

إن جميع الأمراض التي تصيب طوائف النحل تلعب دوراً كبيراً في انخفاض الإنتاج من العسل والقضاء عل عدد كبير من الطوائف لذا ننصح مربي النحل الجدد أن يكثروا من السؤال من خلال الكشف على طوائفهم والتدقيق الجيد في طوائفهم .

من الأمراض مايصيب الطور الكامل للحشرة ومنها مايصيب الحضنة ونؤكد على الأمراض الخطيرة التي تصيب طوائف النحل وبدرجات متفاوته لدرجة الخطورة منها :

فاروا النحل(القراد)-تعفن الحضنة الأوربي والأمريكي -

أعداء النحل
من أعداء النحل الحشرات الضارة التي تسبب أضرار فادحة وبالذات للطوائف الضعيفة دودة الشمع التي تحدث أنفاقاً في العيون السداسية وتحمي نفسها بخيوط نسيجية بيضاء تعيق حركة النحل وتشتد الاصابة كلما ضعفت الخلية الى حد أن يهاجر النحل من مسكنه ويصبح المسكن لدودة الشمع

أيضاً الدبور والوروار لهما تأثير كبير على طوائف النحل

المبيدات وأثرها على طوائف النحل
النحل صديق البيئة ويعد كمشعر حيوي وبيئي على سلامة البيئة فالحفاظ على التوازن البيئي بتقليل استخدام المبيدات ماأمكن وبالتنسيق لتشجيع المكافحة الحيوية وإبلاغ مربي النحل بمكان وزمن الرش كلها أمان طوائف النحل ونرجو التقيد بها من الفلاحين ومديريات الوقاية المسؤولة عن الرش بالمبيدات والله الموفق

حقائق مثيرة

سرعة الطيران:

- 9 ميل/ الساعة وهى محملة بالغذاء.

- 8 ميل/ الساعة وهى غير محملة بالغذاء.

- 15 ميل/ الساعة أقصى سرعة طيران لها.

مدى الطيران:

- دائرة نصف قطرها 2 ميل أى فى مدى 8000 فدان.

- أقصى مدى طيران دائرة نصف قطرها 10 ميل.

جمع الرحيق:

- 50: 80 % من النحل السارح يجمع رحيق.

- كل حمولة من الرحيق يلزم لها من 100: 1500 زيارة للأزهار.

- تقوم الشغالة بـ 1: 24 رحلة فى اليوم بمتوسط 12 رحلة.

- الحمولة الواحدة من الرحيق حجمها من 36: 50 ميكروليتر( فى حجم القطرة واحدة) .

- تستغرق الرحلة الواحدة من 5: 150 دقيقة.

- الحمولة الكاملة من الرحيق تشكل 85% من وزن جسم النحلة.

- لجمع 150 رطل عسل (أى 68 كيلو جرام عسل) يلزم للشغالة أن تطير مسافة بالميل تعادل 13 رحلة ذهاباً وإيابا من الأرض إلى القمر.

جمع حبوب اللقاح:

- 15: 30% من النحل السارح يقوم بجمع حبوب اللقاح.

- تحتاج الحمولة الواحدة إلى 8: 100 زيارة للزهرة.

- تقوم الشغالة بـ 1: 50 رحلة فى اليوم بمتوسط 25 رحلة.

- تستغرق الرحلة الواحدة من 6: 200 دقيقة (حسب المسافة).

- تشكل الحمولة الواحدة من حبوب اللقاح 35% من وزن جسم الشغالة

زيارات الشغالة الحاضنة لليرقات:

- تقوم 143: 1300 شغالة بتغذية كل يرقة.

- يتم زيارة وفحص اليرقة الواحدة من 1300 شغالة.

- 650 نحلة تقوم بتغطية العيون السداسية.

- 60 نحلة تقوم بتنظيف العيون السداسية.

إنتاج الشمع:

- متوسط وزن القشرة الشمعية 1.300 ملليجرام وكل 800.000 قشرة شمعية تزن رطل واحد من شمع النحل.

- يتم إنتاج رطل واحد من شمع النحل كل ليلة واحدة من 100.000 شغالة منتجه فى نفس الوقت.

- لإنتاج رطل واحد من الشمع يستهلك النحل 7.7 رطل من العسل.









 


















 
  Today, there have been 10 visiteurs (72 hits) on this page!  
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=